توسعة القرية التراثية بالذيد واستحداث فعاليات جديدة

كشفت بلدية الذيد عن فعاليات جديدة سيتم إدراجها في القرية التراثية بالمدينة للعام الحالي، والمزمع إقامتها في الفترة من 6 – 14 إبريل/نيسان المقبل، بمشاركة واسعة من جهات حكومية وخاصة .

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته البلدية بمقر المجلس البلدي، حيث تم اعتماد بدائل جديدة ستقام لأول مرة هذا العام على مستوى الشكل والمضمون من خلال توسعة حرم القرية التراثية من الجهتين الغربية والجنوبية، لاستيعاب المزيد من الفعاليات المقررة، وزراعة مساحات جديدة من القرية لإضفاء الناحية الجمالية عليها، ورفد المركز الترفيهي لها بمزيد من الألعاب لجذب أكبر عدد من الزوار خلال أيام الفعاليات، كما تم إسناد مهام رئاسة اللجنة المنظمة إلى أحد الكوادر المواطنة من الشباب أصحاب الدراية والمعرفة بالشقين التراثي والثقافي، وبطبيعة المنطقة وأبنائها .

وقال ناصر سعيد الطنيجي رئيس اللجنة المنظمة للفعاليات، إنه تم استحداث أنشطة وفعاليات جديدة هذا العام، بما يتلاءم مع ثقافة أبناء المنطقة وعادات وتقاليد أهلها، مشيراً إلى أهمية تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص لتحقيق التكامل المنشود، حيث دعا الشركات والمؤسسات الخاصة العاملة في الدولة إلى رعاية أنشطة القرية بما يدعم مفهوم ثقافة الموروث الشعبي وتراث الآباء والأجداد، كون هذا الحدث يأتي من منطلق حرص قيادة دولة الإمارات العربية المتحدة على الحفاظ على تراثها الحضاري والثقافي، وتعزيز الهوية الوطنية للأجيال المقبلة .

وقال إنه تم دعوة الحرفيين من أبناء المنطقة الوسطى، والمناطق المجاورة لتقديم بضائعهم، مشيراً إلى وجود حوافز معنوية تشجعهم على المشاركة، وعرض منتجاتهم . الخليج

Related posts

Leave a Comment