ولي عهد الفجيرة يتوج أبطال الجوجيتسو وكرم منتخبنا للناشئين الحاصل على 18 ميدالية في فرنسا

814338671

توج سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة اللاعبين الفائزين بمنافسات اليوم الأول لبطولة الفجيرة المفتوحة للجوجيتسو، التي تقام تحت رعايته للمرة الأولى بالإمارة، وذلك بقاعة خليفة وشارك ضمن منافسات اليوم الأول (139) لاعباً من الرجال، حيث كرم سموه منتخب الإمارات للناشئين الفائز بـ(18 ميدالية ملونة) في بطولة أولريلنز التي أقيمت مؤخراً في فرنسا.

وحضر مراسم التتويج سالم الزحمي مدير مكتب ولي العهد، ومحمد سالم الظاهري نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو ويوسف البطران عضو مجلس الادارة، واحمد حمدان الزيودي نائب رئيس مجلس ادارة نادي الفجيرة للفنون القتالية إلى جانب جمهور كبير من عشاق اللعبة تجاوز الألف مشجع.

وتصدرت الإمارات منافسات الافتتاح والتي أقيمت بدون بدلة للبطولة بمجموع 39 ميدالية ملونة موزعة على 18 ميدالية ذهبية، و12 ميدالية فضية، و9 ميداليات برونزية، فيما جاءت البرازيل في المركز الثاني بمجموع 18 ميدالية ملونة موزعة على 6 ميداليات ذهبية، و5 ميداليات فضية و7 ميداليات برونزية. وجاءت روسيا في المركز الثالث بمجموع 8 ميداليات ملونة 3 ميداليات ذهبية، 4 ميداليات فضية وميدالية برونزية.

الفائزون بالذهب

وضمن منافسة ذهب الحزام الأبيض فاز كل من محمد الحمالين في وزن 60، سعيد المزروعي بوزن 67، سعيد القحطاني 75، حسين موسى في وزن فوق 92، ناصر عمر بورشيد في الوزن المفتوح، وفي فئة الأساتذة حصد اللاعب منصور الفلاسي ذهبية وزن 75 وفي الوزن المفتوح، أحمد خميس وزن 92، خالد أحمد وزن فوق 92، خالد الدرمكي في وزن 75 فئة الأساتذة الثانية. في الحزام الأزرق: محمد الحمادي في وزن 60، سيف القبيسي وزن 75، فهد المنصوري في وزن فوق 92، أحمد ابراهيم فئة الأساتذة وزن 92.

وفي الحزام البنفسجي زايد الكعبي في وزن 92 وفي الوزن المفتوح.

في الحزام البني: فئة الأساتذة الأولى أحمد الكتبي وفي فئة الأساتذة الثانية وزن 83 أحمد سهيل الكتبي.

المركز الثاني

وفيما يتعلق باللاعبين اصحاب المركز الثاني الحائزين على الفضية:

في الحزام الأبيض: فهم على النحو التالي ناصر عمر في وزن 67، زايد البريكي في وزن 75، عبدالله المنصوري في وزن 92، يوسف الحمادي في وزن 83، سالم شاهر سعيد في وزن فوق 92، أحمد المصعبي في وزن 75.

في الحزام الأزرق: جمعة المهيري في وزن 60، حمدان أحمد في وزن 83، عبدالوهاب المنصوري في وزن فوق 92، في فئة الأساتذة وزن 92 محمد سالم الشامسي. وفي الحزام البنفسجي: ابراهيم الحوسني في وزن 92 وفي الوزن المفتوح.

البرونز

اما الميداليات البرونزية في الحزام الأبيض فنالها كل من زايد المنصوري في وزن 60، يوسف الحوسني في وزن 67، سالم شكري في وزن 75، محمد عادل الحمادي في وزن 83، سالم عطاس في الوزن المفتوح، في فئة الأساتذة زين الله الكربي في وزن 75 وفي الوزن المفتوح، سيف الزعابي في وزن 92.

في الحزام الأزرق: في الوزن المفتوح فئة الأساتذة أحمد ابراهيم.

ملتقى البطولات

بدوره أشار سالم الزحمي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة للاهتمام الكبير الذي تجده رياضة الجوجيتسو لافتا إلى أن التوجه العام أن تكون إمارة الفجيرة ملتقى كبيراً يجمع كل الرياضات الفردية منها والجماعية لتقيم بطولاتها في ملاعب وصالات وأندية الفجيرة، منوها إلى ان توجيهات سمو ولي عهد الفجيرة واضحة في هذا المجال وسيكون التركيز بشكل كبير على رياضة الجوجيتسو، إلى جانب دعم ورعاية كل النشاطات التي تساهم برفد الرياضة الإماراتية بعوامل النجاح والتطور مشيرا إلى ان الدعوة موجهة لكل الاتحادات الاخرى بان تبادر في تنظيم فعالياتها في الامارة.

وقال الزحمي: «نشعر بسعادة كبيرة لان بطولة الجوجيتسو نظمت في مطلع العام الحالي وبهذا الشكل الرائع ونحن على ثقة بان نجاح بطولة الفجيرة للجوجيتسو الذي نشهده سيكون بداية لنجاح اكبر لباقي البطولات التي ستنظم في الفجيرة، وسيكون للجوجيتسو شأن اكبر في إمارة الفجيرة وما جاورها»، وقدم الزحمي شكره لنادي الفجيرة للفنون القتالية واتحاد الامارات للجوجيتسو، ومشيدا بحسن التنظيم، مثنيا على التغطية الإعلامية المميزة لكافة وسائل الإعلام.

سالم الظاهري: الحدث نقلة نوعية

أكد محمد سالم الظاهري نائب رئيس مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو بأن تنظيم بطولة بهذا الحجم في الفجيرة يعد نقلة نوعية ويمثل إضافة جديدة لأنشطة الاتحاد وقال في تصريحات صحافية: «بتنظيم بطولة الفجيرة أصبحنا في طور تغطية ممارسة الجوجيتسو من الناحية الجغرافية في كل أنحاء الدولة، ونتقدم بالشكر لصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، لنظرته الثاقبة بدعم قطاعي الشباب والرياضة، ولسمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، لما تحظى به كل صنوف الرياضة من دعم كبير والجوجيتسو بشكل خاص، وثقتنا كبيرة وتطلعنا أكبر بأن يمهد تنظيم البطولة في الفجيرة إلى نقلة نوعية أكبر في هذه الرياضة محليا وإقليميا، فضلاً عن كونها فرصة حقيقية، لاستكشاف المواهب في هذه الرقعة من دولتنا الحبيبة دولة الإمارات العربية المتحدة، ويمكن وصف بطولة الفجيرة أنها فرصة متاحة بشكل كبير لكي يحتك اللاعبون الجدد مع أقرانهم الدوليين وأصحاب الخبرة من خلال الاحتكاك بهم والتعرف على قدراتهم الفنية، وأسعدني هذا التنظيم والحضور الجماهيري».

عاصمة اللعبة

وأشار البطران إلى أن أبوظبي نجحت أن تكون عاصمة الجوجيتسو العالمية قائلاً: «هدفنا في الوصول إلى ذلك تحقق بعد أن باتت كل أنظار العالم تتجه صوب الإمارات وعاصمتها أبوظبي تحديدا»، مشيرا إلى أنهم سيواصلون في تحقيق استراتيجية اتحاد الجوجيتسو، ومنوهاً إلى أن بطولة الفجيرة الحالية كشفت عن نجاح بارز في كل الاتجاهات التنظيمية والتنافسية وبأسلوب حضاري متطور.

الزيودي: محمد الشرقي حريص على دعم ورعاية الأحداث

أكد أحمد حمدان الزيودي نائب رئيس مجلس إدارة نادي الفجيرة للفنون القتالية والمدير التنفيذي أن توجيهات ودعم سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ساهم في أن تظهر منافسات اليوم الأول لبطولة الجوجيتسو بشكل يتناسب ومكانتها، وأن حضوره المنافسات يؤكد حرص سموه على دعم كل المبادرات الرياضية الهادفة لتطور قطاعي الشباب والرياضة والرياضات التي يعتنى بها في نادي الفجيرة للفنون القتالية بشكل خاص ونتقدم لسموه بخالص الشكر والتقدير لكل أشكال الدعم الذي نحظى به، ونتمنى أن نكون عند حسن الظن، وثمن الزيودي الجهود التي بذلها اتحاد الجوجيتسو للارتقاء بالمخرجات الفنية والتنظيمية لإنجاح بطولة الفجيرة المفتوحة للجوجيتسو، وهنأ اللاعبين الفائزين والمشاركين بصورة عامة ومتمنيا للجميع التوفيق مستقبلاً.

المرزوقي: دافع لمزيد من الميداليات

قال اللاعب خالد أحمد المرزوقي الفائز بذهبية الحزام الأبيض (+92 كيلوغرام) ان فوزه في هذه البطولة أعطاه دافعاً لأن يظهر بشكل افضل في البطولات المقبلة، وعبر اللاعب فهد علي (18سنة) والفائز بذهبية الوزن المفتوح (حزام ازرق) عن سعادته للفوز بالميدالية وقال: سعيد لأن الفوز بذهبية بطولة الفجيرة أعادتني للمنتخب الوطني وأتمنى مواصلة الفوز مستقبلاً.

الحمر: الفجيرة تتمتع بمكانة مميزة في التنظيم

أكدت مريم الحمر المدير التنفيذي للمكتب الاعلامي لحكومة الفجيرة ان الصورة التي خرجت بها منافسات اليوم الاول كشفت عن ان الفجيرة تتمتع بمكانة مميزة لإقامة بطولات الجوجيتسو خصوصا من ناحية الحضور الجماهيري، واعتبرت اقامة البطولة في عروس الساحل الشرقي ستساهم بشكل وبآخر على انطلاق اللعبة بشكل واسع خلال الايام القادمة مثمنة في نفس الوقت دور مركز فتيات الفجيرة الذي ساهم في انجاح البطولة من خلال بعض الفقرات الرياضية وبالتنظيم، من جهتها قال غادة الزعابي مديرة مركز الفتيات بان المركز انتظر اقامة هذه البطولة ليعزز ممارستها في مركز فتيات الفجيرة والذي يعتبر من المراكز الرئيسية الذي يستقطب محبي ممارسة الجوجيتسو وسنستثمر ذلك لكي نعزز تجربتنا السابقة بحيث ترتقي لمستوى التطور الذي تشهده الرياضة عموما والجوجيتسو بشكل خاص.

أحمد مراد: بطولة في الذاكرة

وصف اللاعب أحمد إبراهيم مراد (حزام أزرق ماستر 1) بطولة الفجيرة بأنها ستكون خالدة في ذاكرته، ليس لتتويجه بميداليتين ذهبية وزن تحت (92 كيلوغراماً) وبرونزية الوزن المفتوح، بل لأنها تحققت على حساب لاعبين أقوياء، وقال: «أنا أعتز بالمشاركة في البطولة التي لاقت تنظيماً مشرفاً من قبل القائمين على الحدث».

البطران: حضور ولي عهد الفجيرة وتتويجه الأبطال أنجحا الحدث

أكد يوسف البطران، عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو، أن رعاية وحضور سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي، ولي عهد الفجيرة، للبطولة، وتتويجه الفائزين، أنجحت الحدث الذي يقام للمرة الأولى، وأسعدت المنظمين واللاعبين والجمهور، فضلاً عن إعطاء اللعبة دوافع فنية جديدة ستسهم بشكل مباشر في أن تكون انطلاقة ممارستها وانتشارها بشكل مؤثر وفعال، وقال: «نشعر بالسعادة الكبيرة في اتحاد الجوجيتسو لذلك، وسنكون على استعداد تام لتقديم كل أشكال الدعم لإنجاح التجربة الفجراوية، وأن يكون للفجيرة دورها المميز في النقلة النوعية التي تشهدها الرياضة الإماراتية في هذا النوع من الرياضات الفردية والجوجيتسو بشكل خاص». (موقع الطويين : البيان)

Related posts

Leave a Comment