كلية الإعلام بالفجيرة تنظم ملتقى الإنتاج الإعلامي الثاني لنتاجات الطلبة

20712_1 20712_2 20712_3

أشاد محمد سعيد الضنحاني مدير الديوان الاميري ونائب رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام بفعاليات وأنشطة طلبة كلية المعلومات والإعلام والعلوم الأنسانية بالفجيرة ،وما حققوه من إنجازات على صعيد تطبيق المساقات النظرية التي تلقوها من خلال دراستهم، مما يعمق من مداركهم ومهاراتهم الإعلامية، ويجعلهم أقرب إلى سوق العمل واحتياجاته. مشددا على أهمية التعاون بين الجامعة والهيئة في رفد الكوادر الشابة في العمل في إذاعة وتلفزيون الفجيرة .
جاء ذلك خلال إفتتاحه ملتقى الإنتاج الإعلامي الثاني لنتاجات الطلبة، بحضور الأستاذ الدكتور زين العابدين رزق مدير عام المرجعية الأكاديمية الفكرية بالجامعة والأستاذ الدكتور علي ابو النور مدير مقر الجامعة بالفجيرة ومكي عبد الله الرئيس التنفيذي للفجيرة للاعلام ،ومدراء مؤسسات المجتمع المحلي ، ووكلاء الكليات واعضاء هيئة التدريس بالجامعة حيث تم عرض أعمال الطلبة في مختلف الفنون الإعلامية مثل التصوير الفوتوغرافي والمرئي والمسموع والحملات الإعلامية والإعلانية واستعراض بحوث التخرج .
وأطلع الضنحاني على مختلف انشطة الطلبة ،حيث زار الاستديو الاذاعي والتلفزيوني ،وشاهد جانبا برنامج خاص قدمه الطلبه من إنتاجهم حول تاثير الشبكات الإجتماعية على الشباب ،كما زار معارض الطلبة في مجالات الحملات الأذاعية والتلفزيونية وبحوث التخرج ومعرض العدد الأول .وشاهد سموه نماذج من الأفلام الوثائقية من انتاج الطلبة ،ونقاشات بحوث التخرج من قبل الطالبات .
واشار الدكتور علي ابو النور مدير جامعة عجمان بالفجيرة في كلمة الأفتتاح بأن الرعاية الكريمة من جانب سمو الشيخ الدكتور راشد بن حمد الشرقي، لها من المعاني السامية والقيم النبيلة ودعوة خيرة، حيث تأتي هذه الرعاية كامتداد وترسيخ وتوطيد لعلاقة التعاون والتكامل بين هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام وبين الجامعة بالفجيرة، كما تمثل هذه الرعاية دافعا وحافزا قويا للجميع لتحقيق المزيد من المكاسب والإنجازات من هذه الشراكة الهادفة و الفاعلة، بما يفيد المجتمع، ويثري المشهد الثقافي المتفاعل، ويعزز النهضة الإعلامية الفريدة التي تعيشهاالإمارة.
واشاد أبو النور بدور الكلية في تعميق وتفعيل التعاون مع المؤسسات الحكومية والخاصة، من خلال المؤتمرات والندوات التي تعقدها، واتفاقيات الشراكة المختلفة التي توقعها، وعلى وجه الخصوص الاتفاقية التي وقعتها الجامعة مع هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، وتفعيل الفعاليات العلمية التي من شأنها تنمية قدرات الطلبة الأبداعية ،وتأسس لتقاليد منهجية لترسيخ فكر إعلامي تطبيقي ،وتحفزهم على العطاء المتميز ،وتدفعهم الى الإنجاز المبتكر .
واضاف بأن ملتقى الإنتاج الإعلامي الثاني بكلية المعلومات والإعلام والعلوم الإنسانية هو منبر طلابي إعلامي يطل من خلاله طلبة الكلية على المجتمع بإبداعاتهم المشرقة، وأنشطتهم الرائدة، وإنجازاتهم المتميزة، ليكون الملتقى بذلك جسر تواصل بين الداخل والخارج، وملهما وحاضنا للإبداع, ومحفزا للعديد والجديد من المبادرات الخلاقة والمشروعات المبتكرة على صعيد كافة كليات وكيانات الجامعة بالفجيرة. وكشف الأستاذ الدكتور ياس خضير البياتي وكيل عميد كلية المعلومات والإعلام والعلوم الإنسانية بالفجيرة على أن الكلية في ضوء فلسفة الجامعة ورسالتها العلمية ، حريصة على إقامة ملتقى إعلامي كل عام لعرض نتاجات الطلبة في مختلف الفنون الإعلامية ،والتي هي تطبيق للمساقات النظرية التي يأخذها الطالب ،لذلك فان خطة الكلية هي تحويل المختبرات والأستديوهات الى ورش عمل في بناء عقل اعلامي تطبيقي قادر على مواجهة تحديات الثورة الإعلامية الرقمية ، وتكييف الطلبة مع العمل بعد التخرج .
وعلى هامش الملتقى،قام الضنحاني بتكريم الطلبة الفائزين بالأعمال الفنية، وكذلك المؤسسات والأشخاص الداعمة للكلية في مجال الرعاية.كما قدمت الجامعة هدية تذكارية لسعادته. (موقع الطويين : الفجيرة نيوز)

1 Comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*